شبكة ومنتديات اليمن أغلى
المنتديات

     مقـالات

ن .......والقلم من أجل اليمن ...
عبد الرحمن بجاش - عش
لحظة يازمن هو والحيرة
محمد المساح - ظل محت
أكــبر فضيحــة ووصمـة عار على جبين الدولة ..
 

     ريــاضة


شاهد لصور: أول طفل يمني يدخل ملعب “كامب نو” معقل برشلونة بوصفه لاعب محترف !!

وفاة لاعب يمني عقب مشاركته في مباراة "لاعبي القدامى"
 

     منوعــات


يمني يرفض الدخول على عروسه ويدعي أنها (جنية)

دعوات يمنية إلى هجر موقع التواصل

القرنفل.. الكنز المفقود

حفل تكريمي للأيتام بحجة احتفاءا بيوم اليتيم العربي
 

     اخبار المغتربين


نشر فيديو لكاميرا مراقبة يظهر لحظات مقتل مغترب يمني برصاص مسلح في نيويورك - تفاصيل
 

     إشترك في القائمة البريدية

 

     alexa

 



الأخبار » كتــابات وآراء


وصلت الأزمة التي يمر بها اليمن إلى مرحلة شديدة الخطورة والتعقيد، تفرض  على القوى السياسية والحزبية، في السلطة والمعارضة، أن تضع في اعتباراتها  أن استمرار هذه الأزمة في التصاعد والتمدد، كفيل بتدمير هذا الوطن بكل  مقوماته ومقدراته، والانزلاق به في متاهات الضياع والانهيار الشامل.

ومن هذا المنطلق فإن الاحتكام للحوار هو عين الصواب، بل ضرورة لا بد منها،  وذلك لأنّ شأنه لجم طاحونة الأزمة الراهنة، والتوافق على الحلول والمعالجات  لكل القضايا الخلافية، وإيجاد الأرضية السليمة للانتقال الديمقراطي  والدستوري للسلطة، وبما يؤسس ويرسخ مبدأ التداول السلمي للسلطة، واحترام  إرادة الشعب مالك السلطة ومصدرها.

ويعول الكثيرون على موضوع المبادرة الخليجية، لكونها تمثل طوق النجاة  للخروج من الأزمة الراهنة، على اعتبار أن التوقيع عليها سيمثل بداية لتجاوز  الوضع الصعب الذي يعيشه اليمن.

ولا شك أن قيام المبادرة على رؤية أساسية، تتمثل في الحفاظ على وحدة اليمن  وأمنه واستقراره، يجعل من الضروري الانتقال بهذه المبادرة إلى واقع  التطبيق، تجنباً لتدويل الأزمة اليمنية.

وأمام كل ذلك، فإن أولئك الذين يسعون لتفجير الأوضاع والزج باليمن في حرب  أهلية، من الحكمة أن يستفيدوا من كل التجارب الماضية، مدركين أن انسداد  الأفق السياسي ستكون عواقبه وخيمة على الجميع، وأن من الأفيد لهم ولوطنهم  الجنوح للسلام والحوار، والتوافق على الآلية التنفيذية للمبادرة الخليجية.

وبما يفضي إلى الحلول والمعالجات السليمة للأزمة الراهنة، وتحقيق الانتقال  الدستوري والديمقراطي للسلطة، باعتبار ذلك هو الخيار الأمثل الذي يصون  اليمن وأمنه واستقراره ووحدته وسلمه الاجتماعي. فقد آن الأوان لإيقاف معاول  الهدم، ووقف الهدر المستمر في الأرواح والقدرات.

إن من الحكمة أن ينبري كل العقلاء والحريصين على الوطن وأمنه واستقراره  ووحدته، إلى إنجاح المبادرة الأخوية الخليجية الناصحة، وذلك بالضغط على  أحزابهم وقواهم للتجاوب مع دعوات الحوار. ونأمل أن يعي كل هؤلاء العقلاء،  أنه وفي وضع كهذا الذي يمر به اليمن حالياً، لا تكفي النوايا الحسنة،  فالإرادة مطلوبة، والجدية لا بد منها، ولا غنى عن الصدق مع النفس ومع  الآخر.
*البيان

:: متعلقات ::

  الحوار.. الإمكانيات والمعوقات .

إضافة تعليق سريع
كاتب المشاركة :
الموضوع :
النص : *
 
cool  dry  عربي 
mad  ohmy  huh 
sad  smile  wub 
saad   

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 30000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :



     اخبار الوطن


قيادات بارزة في تنظيم القاعدة بين قتلى الغارة الجوية الأخيرة بين أبين و شبوة.. أسماء

الرئيس هادي يدشن الخارطة الرقمية الموحدة لليمن (صورة)

فيديو تقرير السعيدة عن انتشال مسلحين ملثمين لجثث قتلى الغارة الجوية بالبيضاء
 

    

 

     عربية وعالمية


أميركا تصادر ناطحة سحاب ايرانية في نيويورك بقيمة نصف مليار دولار لتعويض ضحايا الإرهاب (صورة)

صور حصرية جديدة لضحايا الغارة الجوية اليوم بالبيضاء

نائب رئيس النواب البحريني يقترح ضم اليمن لدرع الجزيرة
 

     اخبار الفن


أمسيه ثقافيه وغنائيه بمناسبه ذكرى ميلاد الموسيقار الكبير الراحل / أحمد بن احمد قاسم

«يمني» من متسول على باب مسجد إلى نجم إعلامي ساطع في السعودية
 
 

الدخول

 
اسم المستخدم
كلمة المرور

نسيت بياناتي؟


     ابحث في الموقع



بحث متقدم
 
 

دخول المنتديات

 

اسم العضو :

كلمة المرور :

التسجيل



الرئيسية | الأخبار | المنتديات | دليل المواقع | سجل الزوار | مركز التحميل | القرآن الكريم | الارشيف | sitemap | إتصل بنا | Google Adsense Privacy Policy . portal